حريق غابوي يأتي على 30 هكتار بسبتة المحتلة

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

سلوى العيدوني:سبتة المحتلة

أتى حريق كبير على مساحة تبلغ 30 هكتارا من أعلى جبل “لاتورتوغا” (جبل السلحفاة) بمدينة سبتة المحتلة، شب منذ صبيحة يوم أمس الاثنين، متسببا في قلق كبير للسكان المجاورين لمنطقة الحريق.

الحريق اندلع بشكل مفاجئ بدون معرفة الاسباب الحقيقية، وانتشر بسرعة كبيرة بسبب الرياح القوية في أعلى قمة الجبل ومن كل جوانبه، رغم الجهود التي بذلت من طرف رجال اطفاء كانوا قاربين من نقطة انطلاق النيران.

وفي فترة قصيرة خرج الحريق عن نطاق السيطرة مما استدعى تدخل كافة الجهات الرسمية، حيث حضر سيارات الاطفاء، وحضرت طائرتين هيليكوبتر لاطفاء الحريق بعد استمرار انتشاره السريع بسبب الغطاء النباتي الجاف بالمنطقة.

وخلق توسع نطاق الحريق قلقا كبيرا للاحياء المجاورة اسفل جبل “لاتورتوغا” حيث تم ترحيل عدد من السكان من المنطقة من طرف السلطات، كما تم نقل العشرات من المهاجرين الذين كانوا بمركز الايواء المؤقت الذي يقع اسفل الجبل المحترق.

كما استدعت السلطات الاسبانية بالمدينة المحتلة تعزيزات من الجزيرة الخضراء، كما استدعت حضور حافلات اضافية إلى الحي القريب من النيران حيث تم نقل السكان والمهاجرين الذين كانوا مهددين بالنار والاختناق جراء الدخان الكثيف للحريق.

وقد تمكنت كافة الأطقم المكلفة باطفاء الحريق من اخماد نيرانه بعد ساعات متواصلة من الجهود، كما ساهمت الامطار التي تساقطت على المدينة عشية أمس الاثنين من تقليل انتشاره وبالتالي تراجع قوته قبل أن يخمد نهائيا صباح اليوم الثلاثاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.