توضيح من ولاية أمن مراكش

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

نشرت إحدى الجرائد الإلكترونية خبرا يفيد أن لصّاً قام بسرقة حافلة تابعة لشركة النقل “ألزا” بمنطقة العزوزية يوم الخميس 30 يوليوز الجاري ، بعد أن تحين فرصة نزول السائق لقضاء بعض الحاجيات فاستقلها ولاذ بالفرار قبل أن يتم اعتقاله.

وللتوضيح ، فإن الحادث يعود إلى يومه 30/07/2015، بحي العزوزية وبالضبط بنقطة النهاية الخاصة بالخط رقم 15 ، حين قام شاب بالصعود إلى إحدى حافلات النقل الحضري “ألزا” في غفلة من سائقها الذي ترك مفاتيح التشغيل بمكانها وغادر لقضاء بعض مآربه، وهي اللحظة التي قام الشاب المذكور بسياقة الحافلة ، التي كانت فارغة تماما من الركاب ، لمسافة لم تتعد 300 مترا من نقطة النهاية ودون تسجيل أي حادث يُذكر.

المعني بالأمر، الذي تم إيقافه بعد تدخل مصالح الأمن بتنسيق مع سائق الحافلة ، تبين أنه لا يتمتع بكامل قواه العقلية ، ويتابع علاجا خاصا لدى طبيب مختص بالأمراض النفسية والعصبية.

الشخص المعني ، وبعد التنسيق مع النيابة العامة المختصة ، تم إيداعه بمستشفى ابن نفيس لعلاج الأمراض العقلية في أفق تقديمه أمامها بعد تماثله للشفاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.