طبيبة تختار الانتحار لإنهاء مشوار حياتها بواد لو اقليم تطوان

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

افادت مصادر عليمة لجريدة الملاحظ جورنال ،ان طبيبة تشتغل بالمركز الصحي الحضري بمدينة واد لو إقليم تطوان أقدمت صباح اليوم الاحد 11 يناير 2015،على وضع حدا لحياتها  بحيث اقدمت على الانتحار .

وحسب مصادر من داخل المستشفى الإقليمي سانية الرمل فإن الهالكة التي تبلغ من العمر 46 سنة غيرمتزوجة، وصلت إلى المستشفى  في حالة خطيرة لم تنفع معها كل التدخلات لتلفظ أنفاسها الاخيرة متأثرة بجروحها  بفعل قوة الارتطام .

فيما لا تزال اسباب الوفاة  مجهولة، حيث أن الفرضية التي تم ترجيحها  هي الانتحار، في انتظار  نتائج التحقيق الذي باشرته مصالح الدرك الملكي تحت إشراف النيابة العامة والذي من شأنه كشف الملابسات الحقيقية لهلاك الطبيبة،و التي من المنتظر عرض جثتها على الطب الشرعي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.