الجمع العام التأسيسي لجمعية قدماء نادي الكوكب المراكشي لكرة القدم يسند الرئاسة للدولي السابق أحمد البهجة

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

أسند الجمع العام التأسيسي لجمعية قدماء لاعبي نادي الكوكب المراكشي لكرة، إلى الدولي السابق أحمد البهجة، رئاسة الجمعية التي تروم اعتبار اللاعبين السابقين بالنادي، تدشينا مؤازرا للجهود لأجل تطوير وتجويد ممارسة اللعبة داخل النادي، سيما، أمام عسر اكتشاف ممارسين بإضافات تجعل فريق كرة القدم بالنادي في مأمن المنافسة على البقاء ضمن البطولة الإحترافية، وأمام محدودية منتوج مدرسة الفريق في تكوين اللاعبين، وضعف المردودية الذي ميز أداء تشكيلة الفريق، خلال السنوات الأخيرة، حيث كاد الفريق أن يندجر إلى اللعب بالقسم الوطني الثاني، وهي العوامل التي ضغطت على قدماء لاعبي الكوكب إلى تأسيس الجمعية، في أفق تقديم بديل لأزمة الإنتاج والتسويق وجلب اللاعبين، بحسب الرأي المحلي المتتبع لأخبار الكوكب المراكشي.

الجمع العام التأسيسي لجمعية قدماء لاعبي الكوكب المراكشي، المنعقد بعد عصر أمس الجمعة 19 يناير الجاري، بمقر المجلس الجماعي للمدينة، والذي أسند مهمة رئاسة الجمعية إلى الدولي السابق أحمد البهجة، والتي يراد من خلال تأسيسها تحقيق العديد من الأهداف، واصل خلال أسابيع أعمال التهييئ لعقد الجمع، وتمت متابعة الجهود لالتئامه خلال هذا الأسبوع، من لدن لجنة تحضيرية دأبت على الإلتقاء طيلة زمن التحضير للجمع العام التأسيسي لقدماء لاعبي نادي الكوكب المراكشي لكرة القدم، بقاعة بنشقرون.

وقبيل الإعلان عن الدولي السابق أحمد البهجة، رئيسا للجمعية، عرف الجمع تلاوة القانون الأساسي، الذي كان موضوع نقاش، قبل المصادقة عليه بإجماع الحضور، في ما تبقى الإشارة، أن أحمد البهجة، كان المرشح الوحيد لرئاسة الجمعية.

الصورة: عبد الله أيت بيركان

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.