مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش- آسفي مولاي أحمد الكريمي يذكر بالأهمية الجلى لمنحة التميز الدراسي “استحقاق” خلال حفل توزيع المنح

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

خلال حفل تقديم منحة “استحقاق” لحفز التفوق الدراسي، للموسم الدراسي 2017- 2018، المجتمع أول أمس، الأربعاء 29 نونبر من السنة الجارية، على مستوى جهة مراكش- آسفي، بمقر غرفة التجارة والصناعة والخدمات، وثق مدير الأكاديمية في الكلمة التي ألقاها أمام حضور الحفل، بالأهمية الإجتماعية والتربوية والمعرفية التي يتميز بها توزيع منحة “استحقاق” على المميزين والمنبرين في سلم النتائج الدراسية التي قاد التحصل عليها إلى نيل شهادة الباكالوريا، والتي تأتي منحة “استحقاق” ضمنها محفزا على مواصلة المثابرة والسعي الحثيث نحو إثبات جذارة الحصول على المنحة التي تكافأ بها مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الإجتماعية للتربية والتكوين، التميز الدراسي لأبناء منخرطيها، في مستقبل الحياة العلمية والمعرفية في ما بعد الحصول على شهادة الباكالوريا، ووفرت هذا العام ضمن منحة “استحقاق 2017” ما ذكره إحصائيا، بحسب المعلومات التي وفرتها مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الإجتماعية للتربية والتكوين 509 منحة هذه السنة في إطار الدفعة 14.

منحة “استحقاق” التي تم في إطارها قبول 509 طلبا هذه السنة، معدة على صنفين، منحة استحقاق “وطنية” التي تصل قيمتها المالية إلى 1200 درهما شهريا، وتمنح خلال السنوات اثلاثة (3) الأولى من الدراسة، و 1800 درهما خلال السنة الرابعة (4) والخامسة (5) من الدراسة، بالإضافة إلى دعم بقيمة 2000 درهما يمنح خلال بداية كل سلك دراسي، وحاز في نطاقها على الموافقة 101 طلبا، ومنحة استحقاق “جهوية”، وتصل قيمتها المالية إلى 1000 درهم شهريا، وتمنح على مدى السنوات الثلاثة (3) الأولى، حصل في سياقها 408 طلبا على الموافقة،  وزعت منها تبعا لأكاديمية التربية والتكوين، 50 منحة بجهة مراكش- آسفي، بينما حصلت جهة الدار البيضاء- السطات على 104 منحة، الرباط- سلا- القنيطرة 98 منحة، فاس- مكناس 79 منحة، طنجة- تطوان- الحسيمة 43 منحة، سوس ماسة 37 منحة، بني ملال- حنيفرة 37 منحة، الجهة الشرقية 31 منحة، درعة- تافيلالت  منحة 18، كلميم- وادنون 4 منح، العيون- الساقية الحمراء 5 منح، الداخلة* وادي الذهب 3 منح.

المنحة التي دأبت مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الإجتماعية للتربية والتكوين منذ إنشاؤها في السنة 2003، وبلغت قيمتها المالية إلى السنة 2016 مجموع  8، 179 مليون درهما، واستفاد منها 5507 مستفيدا، وتم توجيه 45% من المستفيدين في إطارها نحو الأقسام التحضيرية بمدارس المهندسين، بحسب المعطيات المتوفرة عن المؤسسة وضمنتها بالملف الصحافي الذي تلقت جريدة الملاحظ جورنال نسخة منه من مصدر موثوق بأكاديمية التربية والتكوين بجهة مراكش- آسفي، يوفر دعمها المالي من خلال منتوجات مالية لصندوق خاص، تبلغ قيمته 365 مليون درهما، أنشأته المؤسسة وأسندت تسييره لصندوق الإيداع والتدبير.

الصورة- محمد حكير

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.