اكتشـاف عـلاج نهائـي لمـرض السـكـر في 10 أيام

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

مرض السكري أو البوال السكري Diabetes mellitus أومرض السكر كما هوالاسم الشائع من أوسع الامراض انتشارا في العالم في عصرنا هذا ويهاجم الملايين كل يوم ومضاعفاته كما هي معروفه خطيره ومن الممكن ان تدمر أعضاء جسم الانسان اذا لم يتم السيطره باستمرار على نسبة الجلوكوز في الدم ويكفيك أن تعلم أن الجلوكوز المصدر الرئيسي لتغذية المخ .
أنواع مرض السكري :
مرض السكري ينقسم الي نوعين الأول وهو يصيب الأطفال بدرجه أكبر وهو مرض مضاد للمناعة يقتل فيه الجسد كل الخلايا البنكرياسية التي تنتج الإنسولين، المسؤول عن تنظيم مستويات السكر في الجسم مما يعني أن المرضى في حاجة دائمه لمراقبة نسبة الجلوكوز والحقن بالإنسولين لتنظيم نسبته لعدم ارتفاعه وحدوث مشاكل .
أما السكر من النوع الثاني يحدث عندما يكون الجسم مقاوم لتأثير الانسولين أو لا ينتج كفايته من الانسولين .
حتى وقت قريب جدا كان لا يوجد علاج نهائي للسكر يقضي على الحاجه الدائمه لحقن الانسولين حتى نجح مجموعه من العلماء في جامعة هارفارد بانجلترا من تحقيق اكتشاف مذهل ينهي الام مرضى السكر من النوع الأول في 10 أيام فقط وينهي الحاجه كل يوم لحقن الانسولين المنظمة لنسبة الجلوكوز في الدم .. كيف ذلك ؟ سنري في السطور القادمه.
علاج السكري عن طريق الخلايا الجذعيه :
في النوع الأول تقضي المناعه الذاتيه على الخلايا البنكرياسيه والتي تفرز الانسولين اللازم المسئول عن تنظيم مستويات السكر في الدم .
هذا وقد عمل الطبيب دوغلاس ميلتون ومعه 50 باحث على كيفية انتاج الانسولين بصوره دائمه داخل الجسم وبالفعل نجحوا في ذلك عن طريق تحويل الخلايا الجذعية باستخدام المركبات الكيميائية المناسبة إلى خلايا بيتا التي تنتج مادة الإنسولين، والتي يقضي عليها جهاز المناعة ، مما يجعلهم في حاجة إلى حقن الإنسولين طوال حياتهم
وقال الطبيب دوغ ميلتون الذي قاد أبحاث تطوير العلاج الجديد، إن الصعوبةكانت دائما في صنع خلايا بنكرياسية قادرة على إنتاج كميات كافية من الإنسولين، وقد بدأ الطبيب أبحاثه منذ 23 عاما بعد إصابة طفلته بمرض السكري من النوع الأول وهي في الرابعة عشر من عمرها وأيضا اصابة رضيعه وهو في سن 6 أشهر فقط بالمرض بعدها كرس هذا العالم حياته من أجل علاج يقضي على هذا المرض طوال 23 عاما قضاها في البحث المضني.
ونجحت خلايا بيتا المحولة من الخلايا الجذعية في علاج السكري لدى فئران التجارب بصورة كاملة وتم التخلص من حقن الأنسولين تماماً خلال 10 أيام من وضع خلايا بيتا المستزرعة في الجدار الخارجي لإحدى الكليتين لدى هذه الفئران .
وقد نشرت نتائج هذا البحث مؤخراً في عدد من الصحف، حيث نجح العلماء في استزراع مئات الملايين من خلايا بيتا عن طريق الخلايا الجذعية، وتمكنت هذه الخلايا من إفراز هرمون الأنسولين بصورة طبيعية حسب مستوى سكر الدم لديها.
ويعتبر هذا الاكتشاف المذهل من أعظم الاكتشافات والتي تضاهي اكتشاف المضادات الحيويه والانسولين نفسه بل وتعدتها في القيمه العلميه على حد قول العديد من العلماء البارزين في العالم.
و ينتظر تطبيق العلاج الجديد على البشر في القريب العاجل بعد نجاحه مع فئران التجارب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.