مراكش: يوم دراسي حول الدينامية المجالية وتدبير المخاطر بالأوساط الطبيعية المغربية

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

عبد الله ايت ايشو

في خضمّ التغيّرات المناخية التي يعرفها العالم، وما ينجم عنها من كوارث طبيعية لم تعد تستثني أيّ جهة من جهات العالم، لاسيما بعْد الفيضانات التي شهدتْها المناطق الجنوبية للمغرب خلال خريف 2014، والتي أودتْ بحياة أزيد من أربعين شخصا، وخلّفت خسائر مادّية كبيرة في البنيات التحتية والممتلكات.

واستحضارا لهذه لأحداث المؤلمة من جهة وتخليدا لذكرى اليوم العالمي للبيئة بتاريخ 06 يونيو من كل سنة من جهة ثانية، ينظم مختبر الجيومرفلوجيا والبيئة والماستر النتخصص في دينامية الأوساط وتدبير الموارد الطبيعية بالمغرب، ونادي جيو أطلس للبئية والتنمية، وبدعم من المجلس الجماعي لمراكش يوما دراسيا بعنوان “الدينامية الحالية وتدبير المخاطر بالأوساط الطبيعية المغربية”، وذلك يوم السبت 13 يونيو 2015 برحاب كلية الآداب والعلوم الإنسانية جامعة القاضي عياض، مراكش.

وقد أوضح الدكتور عبد الرحيم بنعلي، منسق الماستر المتخصص، ومدير مختبر الجيومرفلوجيا والبيئة، ورئيس نادي جيو أطلس للبيئة والتنمية، أن تنظيم هذا النشاط العلمي الذي سيعرف مشاركة مجموعة من الأساتذة الباحثين وطلبة الدكتوراه والماستر، يأتي في سياق انفتاح الجامعة على محيطها، ووعيا منها بضرورة الانخراط الإيجابي في تشخيص العديد من الاختلالات البيئية التي يعاني منها المجال المغربي في السنوات الأخيرة وتقديم اقتراحات بشأنها لكونها أضحت تشكل مصدر قلق للباحثين والفاعلين على حد سواء.

وفي نفس السياق أكد الطالب سمير السالكي بسلك الماستر المتخصص، أن تنظيم هذا النشاط يعد قيمة مضافة بالنسبة للطلبة الذين تتاح لهم الفرصة من اجل المشاركة والتنظيم مثل هذه التظاهرات العلمية، للاحتكاك بالأساتذة وباقي الفاعلين، بهدف المساهمة بأبحاث علمية نافعة من مستوى الماستر والدكتوراه، من أجل تقديم مقترحات نابعة من التحري الميداني واعتماد نظام المعلومات الجغرافية في إنجاز خرائط تطبيقية لمختلف الظواهر التي يشهدها التراب المغربي، في أفق اعتماد استراتيجيات جديدة، شاملة ومندمجة، تهدف التقليص من وقع المخاطر وتأهيل الأوساط الطبيعية المتضررة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.