رئيس الحكومة بنكيران يكشف بمنتدى الجزيرة عن دور الملكية بالمغرب

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

قال رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، إن الأسرة الملكية عنصر أساسي في قيام المغرب وفي وحدته وفي استقراره، مؤكدا أن المملكة تعيش استقرارا سياسيا جيدا وتشهد تحسنا في مجالات مختلفة.

موضحا، على هامش مشاركته في منتدى الجزيرة التاسع في الدوحة، اليوم الثلاثاء( 5 ماي 2015)، أن الحكومة لم تصل إلى 100٪ من النجاح ولكنها سائرة على طريق النجاح بتعاونها مع كل من يرغب في التعاون.  

وزاد قائلا: ” اخترت من البداية أن أدخل في منطق التعاون وقلتها للمغاربة، فلما تحملنا المسؤولية وجدت أن المملكة تعاني من بعض  من الإشكاليات الجوهرية والقضايا المزمنة كالدعم الذي نؤديه لبعض المواد، فمثلا أخذت منا المحروقات في السنة الأولى ربع المداخيل أي بمقدار 57 مليار درهم“.

مشيرا إلى أنه قرر مواجهة ملف المقاصة، الذي كانت الحكومات المتتالية متخوفة من مسه وتتركه وتؤجله فقط بالكلام، حيث تم إلغاء الدعم على المحروقات في السنوات الثلاث الأخيرة، مشيرا إلى أن الحكومة وفرت على ميزانية الدولة مليارات الدولارات

وأضاف بنكيران قائلا:” لماذا جئنا أصلا؟ إذا كنا قد جئنا فقط للمحافظة على الكرسي وللديمومة فيه، فمهما حافظت على الكرسي في النهاية ستفقده والعمل الحقيقي هو الذي يبقى على الأرض“. 

وختم بنكيران حديثه مؤكدا أن الحكومة لا أمل لها  في النجاح إن لم تواجه هذه الإشكاليات المزمنة التي صعبت على الحكومات السابقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.