تعزية: الفقيه الحاج محمد مازيغ في ذمة الله

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

ياأيتها النفس المطمئنة إرجعي الى ربك راضية مرضية، فادخلي في عبادي وادخلي جنتي.
صدق الله العظيم
تلقينا ببالغ الأسى نعي المشمول برحمة الله الفقيه الإمام الحاج محمد مازيغ عم الزميل الإعلامي السعيد مازيغ.
وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم طاقم جريدة الملاحظ جورنال، برفع أحر التعازي إلى آل مازيغ آملين أن يتغمد الله الفقيد بواسع رحمته،وأن يسكنه فسيح جناته إلى جانب الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين،وحسن أولائك رفيقا.
وإنا لله وإنا إليه راجعون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.