وليمة باذخة بأيت اعميرة اشتوكة ايت باها برائحة انتخابية استباقية

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

سعيد الدين بن سيهمو

علمت جريدة الملاحظ جورنال من مصادر خاصة أن أحد رجال السلطة باقليم اشتوكة ايت باها ، أقام مساء يوم السبت 07 مارس 2015 ، باحدى الفيلات الفاخمة بالمدار المسقي لسد يوسف بن تاشفين ، وليمة عشاء باذخة. إلا أن الملفت للانتباه هو حضور مجموعة من الأعيان التابعين لأحد الأحزاب السياسية بمنطقة ايت عميرة ، مما يفتح المجال واسعا للتساؤل حول مدى حياد السلطة المحلية وتجنبها للوقوف مع أو ضد حزب سياسي معين. وبمجرد علمها بالخبر عبرت أطراف أخرى في اتصال لها مع الجريدة عن سخطها اتجاه ما أقدم عليه ممثل السلطة المحلية ،و اعتبرت الأمر دعاية انتخابية لصالح هذا الحزب الذي استغل بما لا يدع مجالا للشك هذه المناسبة للالتقاء مع مجموعة من الفلاحين والسماسرة الذين حضروا لعرض سلعتهم الانتخابية والبحث عن صفقات لربح زبناء حسب منطقهم الانتهازي.

المصادر ذاتها أكدت للجريدة أن مناسبة الحفل كانت بمثابة انحياز مكشوف للسلطة المحلية بشكل يخالف الأعراف التي تفرض على رجال السلطة عدم الاستجابة حتى للدعوات والولائم التي قد تثير شبهة الانحياز لطرف دون آخر ،إلا أن لقائد هذه المنطقة رأيا آخر في تحدي واضح لهذه القوانين والأعراف والتوصيات .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.