اشتوكة أيت باها : مطرح عشوائي خطير يلوث البيئة بالجماعة القروية انشادن‎

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

سعيد الدين بن سيهمو

أثار مكب للنفايات المتكونة من مخلفات المواد الفلاحية ، يقع على تراب دوار تونف جماعة انشادن اقليم اشتوكة ايت باها، استياء ساكنة الدوار ، جراء الروائح الكريهة المنبعثة عنه، سيما، وأن نوع النفايات الخطيرة التي هي عبارة عن مواد فلاحية، معظمها أدوية سامة، وغيرها من المواد التي يتم استعمالها في مجال الفلاحة .
ويقع هذا المكب بالقرب من الطريق الرابطة بين أربعاء أيت بوالطيب وأيت اعزى، الشيء الذي يشوه المنظر العام للجماعة بشكل عام، والمدشر بشكل خاص، علما، أن المكب عشوائي ويعرف توسعا يوما عن يوم بضم المزيد من الأراضي المجاورة ، حيث مع اتساع رقعته الجغرافية وارتفاع حجم النفايات التي ترمى فيه يوميا، تعلو الصرخات وموجات الإستنكار والرفض لهذا الاعتداء الشنيع الذي يرتكبه صاحب هذه البقعة في حق البيئة والطبيعة، مطالبين بتدخل السلطات المسؤولة بشكل عاجل لإيجاد بديل بيئي وصحي لهذا المكب الذي يدمر الحياة البيئية بالمنطقة .
إلى ذلك، قال مواطنون للجريدة، بأن النفايات المتواجدة بالمكب يتم رميها بشكل مستمر من قبل صاحب إحدى الضيعات الفلاحية التابعة لأحد المستثمرين الأجانب بالمنطقة ، مما حول المنطقة إلى فضاء نتن تنبعث منه روائح كريهة تلوث الجو خصوصا في فترة الليل ، وبكيفية خاصة، أثناء عملية حرق تلك النفايات التي تحتوي وكما سبقت الإشارة إلى ذلك، على مجموعة من المواد السامة التي لها تأتير خطير على صحة المواطنين وخصوصا الأطفال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.