تفكيك عصابة إجرامية متخصصة في الاختطاف والاحتجاز بوجدة

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

توفقت المصالح الأمنية بوجدة، خلال الآونة الأخيرة، من تفكيك عصابة إجرامية متخصصة في الاختطاف والاحتجاز، والضرب والجرح والسرقة وتقود هذه العصابة المتكونة من أربعة أفراد فتاة قاصر تبلغ من العمر حوالي 17 سنة.

وتعود أطوار القضية حينما تقدم شاب بشكاية لدى المصالح الأمنية مفادها تعرضه لاختطاف والاحتجاز وطلب فدية قدرها 20 مليون سنتيم من طرف مجهولين.

وبعد عمليات البحث والتحقيق التي تمت مباشرتها اعتمادا على إفادة الضحية، تمكنت المصالح الأمنية من الاهتداء إلى الفتاة القاصر التي تبقى المحور الرئيسي في صفوف العصابة، بعدما قامت باستدراج الشاب بضواحي بلدية بني درار حوالي 20 كيلومتر شمال مدينة وجدة، وتسلمه قربانا لباقي أفراد العصابة، وبدلالة من الفتاة تم التعرف على باقي الجناة الثلاثة، حيث جرى إيقاف اثنين منهم، أحدهما اتضح للمحققين أنه محط عدة مذكرات بحث.

وعلاقة بالموضوع تمكنت المصالح ذاتها من حجز سيارتين واحدة منهما استعملت في عملية الاختطاف، وسيفين من الحجم الكبير إضافة إلى هاتفين نقالين ، فيما لا زالت الأبحاث جارية لتوقيف العنصر الرابع الذي فر إلى وجهة غير معروفة بعدما تم تشخيص هويته ونشر مذكرة بحث في حقه.
الموقوفون تم تقديمهم أمام النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بوجدة بعد استكمال إجراءات البحث في القضية بالتهم المنسوبة إليهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.