تفاصيل الإعتداء على امحند العنصر رفقة سائقه على مشارف مدينة أصيلة

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

تعرض الأمين العام لحزب الحركة الشعبية ورئيس جهة فاس مكناس، امنحد العنصر ليلة  امس الجمعة 23 فبراير الجاري ، لحادث اعتداء من طرف مجهولين على الطريق السيار الرابط بين طنجة والرباط على مستوى واد تاهضرات، الواقع على مشارف مدينة أصيلة حوالي الساعة الحادية عشر والنصف ليلا بعد انتهائه من تصوير برنامج بقناة ميدي آن تيفي .

العنصر في تصريحه لوسائل الإعلام  قال ” تفاجئت رفقة سائقي بوابل من الحجارة ”ينهال علينا، عند وصولنا إلى واد تاهضرات، قبل أن يسقط على الواجهة الأمامية للسيارة حجر ضخم، أصاب السائق في رأسه وأصابني في عيني اليسرى.”

مضيفا أن السائق اضطر إلى إكمال السياقة إلى غاية أول محطة استراحة بمدينة أصيلة، والتي كانت تبعد بحوالي 6 كيلومترات، على الرغم من إصابته، مشيرا إلى أنه تم إعلام مصالح الدرك الملكي، الذين نقلونا للعلاج وفتح تحقيق في الحادث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.