الخلفي ينفي اتخاد الحكومة لأي قرارا يقضي بإلغاء مادتي الفلسفة والتربية الإسلامية من مقررات ” الباكالوريا”.

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

في ندوة صحفية عقب انعقاد المجلس الحكومي يوم امس الخميس 22 فبراير الجاري بالرباط ، نفى مصطفى الخلفي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، مايروج من شائعات حول اتخاذ الحكومة قرارا يقضي بإلغاء مادتي الفلسفة والتربية الإسلامية من مقررات ” الباكالوريا”.

مؤكدا خلال نفس الندوة أن” “الأمر لا يتعلق بالإلغاء بل بإعادة ترتيب بعض المواد ضمن مسلك السنة الأولى من البكالوريا وليس الإلغاء”.

وكشف الوزير المنتدب والناطق الرسمي باسم الحكومة أنه ” أنه ابتداء من الموسم الدراسي الحالي، تقرر نقل إجراء الامتحانات النهائية في مادتي الفلسفة والتربية الإسلامية إلى السنة الأولى من البكالوريا، بدل السنة الثانية كما هو الشأن بالنسبة للمواد الأدبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.