الدورة الأولى من مهرجان الملحون والأغنية الوطنية بمراكش : التراث والحداثة يحتفيان بالموسيقار أحمد عواطف

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

عبد الرزاق أبوطاوس

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وشراكة مع مؤسسة دار بلارج، تنظم جمعية الشيخ الجيلالي أمثيرد للمحافظة على الفنون الشعبية، الدورة الأولى لمهرجان الملحون والأغنية الوطنية، وذلك فيما بين الفترة الممتدة من 28 إلى 30 ماي الجاري.
الدورة التي تحمل اسم الموسيقار ” أحمد عواطف “، تتوزع فعالياته بحسب ما أورده بلاغ الدورة الصحافي بين ” كل من غرفة الصناعة التقليدية، مقر مؤسسة دار بلارج، المسرح الملكي، ومسرح دار الثقافة الداوديات “،.
واستطرد البلاغ قائلا، بأن مهرجان الملحون والأغنية الوطنية،  يسعى إلى ” المساهمة في تنشيط الساحة الثقافية المحلية والوطنية، والتعريف بعمق التراث المغربي الأصيل والعصري لكون التراث الوطني والثقافة المغربية لا تنفصل عن التصور العام لمشروع الجمعية التي عملت من أجله ملتمسة في ذلك أسسا أكاديمية وحداثية وتطلعا للمستقبل، كامتداد للملتقيات الثمانية لمشروع ” ملتقى موسيقى التراث ” – 2006 – 2014، والذي احتفى بالملحون والمديح والسماع والموشح والأغنية الوطنية والدقة المراكشية والرودانية…، ومختلف الأنماط الفلكلورية. ولكون التراث ليس قضية مثقفين وحدهم، بل هي قضية هوية مجتمع بما هو أحد  وسائل تعبيراته و تجليات حياته وأنماط عيشه، وعلى أساس أن الفعل الثقافي ليس أداة  إيديولوجية او سياسية، بل أداة للمساهمة في تنمية المجتمع والإنسان والمجال، ووعاء تتبلور من خلاله إنسانية الإنسان وحضارة المغاربة المادية والروحية “.
وسيتم خلال هذه الدورة الأولى من مهرجان الملحون والأغنية الوطنية، والتي من المنتظر أن تشارك في حفلها الختامي أسماء فنية كبيرة ” حياة الإدريسي – فؤاد الزبادي – ماجدة اليحياوي – البشير عبدو – زينب ياسر – فؤاد حماني “، حفل تكريم كل من الدكاتر’  مصطفى الشابي – عبد الغني أبو العزم – زكية المريني – أحمد شحلان ” والشيخ الحافظ ” محمد العطاوي ” المعروف ب ” العسيكري “، و الموسيقار ” أحمد عواطف ” الذي تحمل الدورة اسمه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.