عناصر من الشرطة القضائية تفشل محاولة اغتصاب تحت التهديد عند “باب النقب” بمراكش قبل دقائق عن حلول السنة 2018

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

ضمن أول خبر حول عمل الأجهزة الأمنية التابعة لولاية أمن مراكش، المتحركة لتأمين المواطنين خلال ليلة رأس السنة 2018،  تمكنت الفرقة الولائية للشرطة القضائية بذات الولاية، من توقيف مخمور بالغ من العمر 40 سنة، في وضعية سكر طافح عند “باب انقب”، وهو بصدد تنفيذ جريمة اغتصاب موجهة إلى شاب بالغ من العمر 22 سنة، بحسب المعلومات التي تلقتها إدارة تحرير جريدة الملاحظ جورنال الإليكترونية من طاقم تصويرها الموجود بعين مكان الحادث في إطار التغطية الميدانية لاحتفالات رأس السنة 2018.

وأورد طاقم تصوير الجريدة، بأن الإعتداء الجنسي الذي كان ينوي المعتدي ممارسته على الشاب/ الضحية، بعد محاولة استدراج، والشروع في إتيان الفعل الفاضح، حيث ظهر المعتدي فاتحا عقدة السروال الذي يرتديه، كان مقرونا بالتهديد تحت السلاح الأبيض من نوع (مطوي)، الذي تم ضبطه من قبل عناصر من الفرقة القضائية الولائية، التي تزامن مرورها من ذات المكان في إطار تحرك التغطية الأمنية، مع محاولة هتك العرض، وتعريض حياة شخص إلى الخطر ومحاولة اغتصاب تحت التهديد بالسلاح الأبيض، تبعا لما جاء في توصيف طاقم تصوير الجريدة من عين المكان.

الصورة: عبد الله أيت بيركان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.