ظاهرة إحتلال الملك العمومي بمنطقة المنارة بمراكش: طغيان وجبروت في مواجهة صمت المسؤولين

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

رغم التوجه الحكومي نحو تشديد إجراءات المراقبة على الإستغلال المؤقت للملك العمومي واتجاه الوزارة المسؤولة، نحو تغيير التشريع الخاص بهذا الموضوع، من خلال مشروع قانون جديد يتضمن شروطا صارمة، لمنح تراخيص الإستغلال المؤقت للملك العمومي، وفتح باب المتابعات القضائية في حق المتطاولين عليه.

مظاهر إستغلال المِلك العمومي المُفرط، واحتلاله اللاقانوني بمنطقة المنارة بمراكش من طرف أرباب المقاهي والمحلات التجارية وأصحاب المنازل وجماعات “الفرّاشة”، وفي شارع الداخلة بصفة خاصة بالمسيرة الاولى والثانية الذي يعرف حركة مرورية مُكثفة، والتي أصبحت  تشكل تهديدا كبيرا لسلامة المواطنين، بات أمرا مُؤرقا للجميع، على الرغم من أن السلطات المحلية تعمد أحيانا للقيام بحملات روتينية وغير جادة لتحرير هذا المِلك وإرجاع الأرصفة والممرات للمواطنين، ولكنها حملات تبقى محدودة في الزمان والمكان… إذ سرعان ما يغادرون ترجع حليمة اعادتها القديمة هذا ما جعل الامر غير مفهوم ويدفع الجميع لطرح اكثر من سوؤال…؟.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *