رفاق “التريعي” يطالبون بإطلاق سراح شاب وثق احتجاجات امام ملحقة اإدارية بمراكش

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

طالبت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع المنارة مراكش بإخلاء سبيل الشاب عبد الوهاب الادريسي، الذي أقدم على تصوير فيديو يوثق لاحتجاجات بعض الساكنة أمام الملحقة الإدارية سيدي يوسف بن علي لإحتجاجها على الإقصاء من قفة الدعم.

وافاد الجمعية في بيان لها  على حسابها الرسمي على “الفايسبوك ” انه ، “بلغ إلى علم فرع المنارة مراكش للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، خبر إستدعاء الشاب عبد الوهاب الادريسي من طرف السلطات المحلية بمنطقة سيدي يوسف بن علي حوالي الساعة الخامسة من مساء يوم الجمعة 08 ماي الجاري، و التي قدمته عشية نفس اليوم مصالح الدائرة الأمنية السادسة بنفس المنطقة”.

واعتبرت الجمعية اعتقال الشاب الذي يبلغ من العمر 18  سنة، ” تعسفيا و يمس بحرية الرأي والتعبير وإنتهاكا صريحا لحقوق الإنسان المنصوص عليها ،خاصة في المادة 19 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية و كافة المواثيق الدولية و التي يعد المغرب طرفا فيها”.

وجددت الجمعية  مطالبها ” بإعمال مقاربة تشاركية وفتح باب الإستماع والإنصات لتظلمات المواطنين والمواطنات ، وبإعادة تحيين اللوائح و الإحصاءات المتعلقة بالفئات الهشة والأسر الفقيرة من أجل حصولها على الدعم الغذائي دون تمييز أو إقصاء”.

كما أكدت ” على ضرورة تحمل السلطات الحكومية و المنتخبة مسؤولياتها إتجاه الفئات المعوزة و الهشة بما يصون كرامتها”.

ونبّه فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان المنارة بمراكش، إلى ” أن حقوق الإنسان غير خاضعة للحجر، وأنه لا يجوز إستغلال الظروف الصعبة والحجر الصحي وحالة الطوارئ الصحية ، لفتح المجال أمام الشطط وإمتهان كرامة المواطنين، ونشيد بدرجة وعي المواطنين والمواطنات وتضحياتهم وحرصهم وبكل مسؤولية على إحترام إجراءات الحجر الصحي”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *