وهبي: “البام” سيتصدر الانتخابات المقبلة وليس لدينا خطوط حمراء

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

قال عبد اللطيف وهبي أمين عام حزب الأصالة والمعاصرة إن حزبه اليوم في موقع قوي جدا، وسيحتل المرتبة الأولى، وسيكون المفاجأة وسيحقق الانتصار، مؤكدا أن حزبه سيتحاور مع الجميع، وسيقبل بوجود الجميع، ووجهات نظره سيعبر عنها في كل القضايا المطروحة، ولا اعتبار في اشتغاله لما يسمى بـ”الخطوط الحمراء”.

 

وأوضح وهبي، خلال حلوله ضيفا على برنامج “مواجهة للإقناع” الذي تبثه قناة “ميدي آن تيفي”، مساء أمس الأحد 4 يوليوز الجاري، أن التحولات التي شهدها الحزب مؤخرا شملت وجهات النظر حول الخطاب السياسي والتصور حول العملية الديمقراطية والشأن الانتخابي.

 

وشدد وهبي على أن حزبه “يتوفر حاليا على كل المؤهلات والإمكانيات من أجل الاستمرارية في أداء مهامه، وقد عمل على إعادة النظر في تنظيماته وعلاقته مع الأحزاب والمؤسسات، وهي إعادة نظر مست حتى التصور الإيديولوجي وسيصدر في الأيام القليلة المقبلة تقرير حول هذا الموضوع”.

 

وبخصوص علاقاته مع التنظيمات السياسية، وصفها وهبي بأن ما يميزها هو “النقاش الأنيق”. وقد حرص الحزب حسب وهبي، على أن يلعب دور المعارضة “البناءة” التي تعمل من أجل المصلحة العامة والإسهام في الوصول إلى قوانين تحقق مطالب المواطنات والمواطنين”.

 

وزاد موضحا: ما نريده فقط هو بناء ديمقراطية الحوار والاحترام المتبادل، وليس ديمقراطية السب والشتم، وما دامت هذه الأحزاب تتفق على الثوابت الوطنية، فالاختلاف معها سيكون حول الجزئيات.

 

وأشار وهبي إلى أن حزبه “هيأ برنامجا انتخابيا، ومنه سيتفرع البرنامج الحكومي في حال وصول تنظيمه إلى رئاسة الحكومة، وسيحترم وجهة نظر الجميع بشأن ذات البرنامج، لكن لن يقبل في حال تواجده بالحكومة أن يعمل في ظل الخلاف بين مكونات الحكومة، إذ يتعين احترام القرار الحكومي في مجمله على أساس المسؤولية المشتركة، وأن تبنى هذه الحكومة على مبادئ متفق حولها”، وفق تعبيره.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *