وثيقة لعلماء إيطاليين تؤكد أن فيروس “كوفيد19” لم يعد موجودا سريريا

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

وقع عشرة علماء إيطاليون ممن ذاع صيتهم في الأشهر الأخيرة تزامنا مع تفشي جائحة “كوفيد19” وأكثرهم معرفة بالفيروس، على وثيقة كشفوا فيها أن فيروس “كوفيد19″ لم يعد موجودا سريريا (كلينيكيا) وأن قوته تضعف تدريجيا”.

وأوضح العلماء ممن بينهم ألبرتو زانغريلو، رئيس قسم العناية المركزة بمستشفى سان رافاييلي في ميلانو، وجيوسيبي ريموتسي، طبيب مخضرم ومدير معهد ماريو نيغري للأبحاث الدوائية في ميلانو، في ذات الوثيقة المعنونة بـ “سارس-كوفيد19 في إيطاليا”، أن الأدلة السريرية للمرض تشير إلى انخفاض ملحوظ في حالات الإصابة بالفيروس”، وفق موقع ” notizie” الإيطالي.

وأضافوا، وفق ذات المصدر، أن مرضى اليوم مختلفون تماما عن المرضى منذ 3 أو 4 أسابيع، حيث أن عدد الحالات التي تدخل المستشفيات وغرف العناية المركزة مستمر في الانخفاض”، مبرزا أنه لا تعرف الأسباب الحقيقية وراء تراجع فتك الفيروس بالإنسان وما إذا المصابين اليوم سواء من ظهرت عليهم الأعراض أم لم تظهر قد يشكلون خطرا إلا أن الدراسات لا تزال قيد الإنجاز في هذا الإطار.

ويذكر أن جيوسيبي ريموتسي قد صرح في لقاءات متلفزة سابقا، بالقول إن المرض يصبح مع الوقت أقل قدرة على الفتك بالإنسان، مضيفا “حتى المرضى من كبار السن الذين تتراوح أعمارهم بين 80 و90 سنة، يرقدون اليوم في الفراش ويتنفسون من دون مساعدة.. في السابق كان من الممكن أن يموت نفس هؤلاء المرضى خلال يومين أو 3”.

وأشار  إلى أن ذلك قد يعود إلى أن الفيروس تحول إلى نسخة أضعف خلال اجتياحه العالم،  مردفا بالقول إن “انخفاض عدد الحالات يمكن أن يعني عدم الحاجة إلى لقاح لأن الفيروس قد لا يعود أبدا ويمكن أن يموت من تلقاء نفسه”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *