“واتساب” تجبر المستخدمين الرافضين لشروط الخدمة الجديدة على الموافقة عليها

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

قالت شركة “فيسبوك” المالك لتطبيق المحادثة “واتساب” إنه إذا لم يوافق المستخدمون على شروط الخدمة الجديدة بحلول 15 مايو، فسيبدأ التطبيق في إيقاف الميزات حتى الموافقة على الشروط.

وفي هذه المرحلة، ستصبح “الصفحة” التي تطلب من المستخدمين قبول شروط الخدمة التي حددتها شركة فيسبوك دائمة، وسيحتاج المستخدمون إلى النقر فوقها لاستخدام واتساب.

وسيظل المستخدمون قادرين على التفاعل مع التطبيق بطرق أخرى لبضعة أسابيع، وفقا لصحيفة “الغارديان” البريطانية، مثل تلقي المكالمات أو الرد على الرسائل.

تشمل المعلومات التي ستطلب من المستخدم “رقم الهاتف ومعلومات عن الموبايل، وعنوان بروتوكول الإنترنت الخاص بالمستخدم وغيرها من المعلومات”، فبحسب موقع “Gadgets Now” التقني، ستظل الرسائل في “واتس آب”، وهو ما يعني أن الرسائل والمحادثات ستبقى آمنة، أما فيما يتعلق بالبيانات التي سيتم جمعها من واتس آب، نجد أنه يجمع معلومات تتعلق ببيانات الأجهزة ومكوناتها، حيث أن “واتس آب” سيجمع معلومات مثل البطارية وقوة إشارة الاتصال بالإنترنت، وإصدار التطبيق والمتصفحات وشبكة الهاتف ومعلومات الاتصال بما فيها رقم الهاتف ومشغل شبكة الاتصال ومزوّد خدمة الإنترنت، كما سيتم جمع بيانات مثل اللغة والتوقيت وعنوان خادم الإنترنت، وأي ارتباطات سابقة للجهاز أو حساب المستخدم بأي من خدمات “فيس بوك”.

وعلى مستوى ما سيتم مشاركته مع “فيس بوك” فإن سياسة الخصوصية الجديدة تؤكد أنها رقم الهاتف وعنوان الخادم وبيانات الهاتف المحمول، ومعلومات الخدمة وتسجيل الحساب وكيفية التفاعل مع الآخرين، وبحسب التقرير فإن هناك معلومات قالت السياسة الجديدة إنها سيتم جمعها بعد موافقة شخصية من صاحبها برسالة تصله، دون أن تتحدث عن ماهية تلك المعلومات.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *