نادي “فالنسيا” الإسباني ينشيء أول أكاديمية للتكوين في كرة القدم بالقارة الإفريقية بمراكش

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

عبد الرزاق أبوطاوس

أمام شروع نادي “فالنسيا الإسباني” في المشروع الرياضي للتكوين في كرة القدم “أكاديمية فالنسيا” التي وقع اختيار النادي الإسباني إنشاءها بالمدينة مراكش، ويقع مقرها الرئيسي بالملعب الكبير لمراكش، عقد مسؤولو الفريق الإسباني، الإثنين الماضي17 فبراير ، ندوة صحافية لتقديم هذا المشروع الذي ينتظر أن يستثمر في اكتشاف مواهب في كرة القدم، وتوجيهها نحو الإحتراف بالدوري المغربي والدوريات الأوروبية، وأيضا، دعم صفوف نادي فالنسيا الذي يعتبر مسيروه “أكاديمية فالنسيا” بمراكش انفتاحا تشرف من خلاله على العطاءات التي تقدمها القارة الأفريقية على مستوى لعبة القدم.

 

خلال الندوة الصحافية التي عقدها مسؤولو “فريق فالنسيا”، وحضرها كل من رئيس المجلس الجماعي لمراكش، عمدة مراكش، محمد العربي بلقايد، مدير أكاديمية فالنسيا”لويس مارتينيس”، واللاعب السابق لنادي “فالنسيا” لاعب المنتخب الاسباني سابقا”بورخا إيروليس”، والمشرف العام على المشروع “عزيز الفقير”، ومستقدم المشروع “خالد شاكنا”، تم التركيز على طرح أبرز الأهداف المرتجاة من إنشاء الأكاديمية، والتصور المستقبلي الذي انبنت عليه دراسة الجدوى  اعتمادا على نتائج تقييماتها تم إنشاء أكاديمية “نادي فالنسيا” بمراكش، والإطلاع على التكلفة المالية للإشتراك، حيث تم على هذا الجانب اعتبار القدرة للساكنة المحلية، وإذ من سياسة الأكاديمية العمل على “مجانية” الإستفادة بالنسبة للمهارات الكروية ذات المستوى العالي المستجيب للمعايير الفنية الكبيرة لممارسة كرة القدم بأرقى الدوريات الأوروبية ويدخل ضمنها الدوري الإسباني لكرة القدم.

 

في إطار حديث الندوة حول مشروع أكاديمية “نادي فالنسيا” بمراكش، أكد المشرف العام على الأكاديمية، “عزيز الفقير”، بأن هذا االشروع الرياضي لنادي “فالنسيا” يدخل في إطار  تنزيل مضامين الرسالة الملكية للمناظرة الوطنية للرياضة في السنة 2013، ويتماشى مع سياسة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في بلورة استراتيجية الدعم لتقوية ممارسة كرة القدم بالمغرب، وأيضا، تطوير المنتوج الفني والتنافسي لكرة القدم الوطنية، ملفتا، إلى أن العنصر الأبرز الذي حدا بنادي “فالنسيا” لإنشاء أكاديمية تابعة له بمراكش، يعود إلى مكانة المدينة مراكش دوليا، وبالتالي، اختيار مراكش لاحتضان أول أكاديمية ينشئها نادي “فالنسيا” بالقارة الأفريقية، والتي ستعمل من خلالها الإدارة التقنية التي ستشرف على التكوين على توجيه مواهب كرة القدم الملتحقة بالأكاديمية بمختلف الفئات العمرية في ما بين سن 5 و 18 سنة.

 

وأبرز تدخل مستقدم المشروع، رئيس فريق “راسينغ كلوب جنيف” الممارس بالبطولة السويسرية، “خالد شاكنا”، بأن إنشاء نادي “فالنسيا” الإسباني لأكاديمية تكوين تابعة للنادي بمراكش، يترجم سلسلة لقاءات العمل التي انضوى في إطارها فريق عن مدبري الشأن العام المحلي بمراكش وقاده رئيس المجلس الجماعي لمراكش “محمد العربي بلقايد”، ومسئولين عن فريق “نادي فالنسيا”، وتوجت بإنشاء مشروع الأكاديمية التابعة لنادي “فالنسيا” بمراكش، مضيفا القول في خصوص بنية الإستقبال والإيواء للملتحقين الأكثر موهبة بالأكاديمية، أن النادي سينشأ فندق إقامة للممارسين قصد الجمع بين الدراسة والممارسة للمبرزين،وملاعب أخرى تابعة للأكاديمية، ومدليا في ذات التدخل، بأن فريق فالنسيا لكرة القدم، سيجري مباراة على الأقل في السنة مع إحدى الفرق المحلية، وذلك، تفعيلا لنص الإتفاقية المبرمة لإنشاء نادي “فالنسيا” أكاديمية لكرة القدم تابعة له بمراكش، وفي ما أكد، أن السنة الرياضية المقبلة (2020- 2021) ستعرف انضمام مختلف الفرق العمرية بالأكاديمية إلى الممارسة على مستوى عصبة الجنوب لكرة القدم.

 

إلى ذلك، أكد مدير أكاديمية فالنسيا “لويس مارتينيز”، أن إنشاء أكاديمية لكرة القدم تابعة إلى “نادي فالنسيا”، يتطلع إلى اكتشاف المواهب في كرة القدم بمراكش وضواحيها وخلق شراكات مع أندية ممارسة لكرة القدم بالمدينة مراكش وبالجهة، لا سيما، فريق جمعية الكوكب المراكشي، وذلك، لتعميم استفادة جميع هذه الفرق من المشروع الذي سيعتمد  على كفاءات تقنية إسبانية ومغربية تسترشد في عملها بمنهجية واستراتيجية التكوين الموضوعة من لدن المدير التقني والمدرب الرسمي للأكاديمية، فضلا، عن عزم تنظيم دوريات محلية، ودوري دولي سنوي بمراكش لمختلف الفئات العمرية بمشاركة أكاديميات التكوين التابعة إلى “نادي فالنسيا” بالعالم.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *