نائب الوكيل العام بمراكش يشرف على اعادة تمثيل جريمة قتل فتاة ورمي جثتها بقناة للمياه العادمة

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

أشرف نائب الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بمراكش عبد الرحمان الحمداني، وعناصر الفرقة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن مراكش برئاسة محسن مكوار، زوال اليوم الاثنين 6 يوليوز الجاري، على إعادة تمثيل جريمة القتل التي ارتكبها شاب في حق خليلته قبل أن يرمي بجثتها بقناة للمياه العادمة بالحي الصناعي.

هذا، وتمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مراكش، مساء أول امس السبت، من توقيف شخص يبلغ من العمر 29 سنة، وذلك للاشتباه في تورطه في ارتكاب جريمة القتل العمد المقرون بالاحتجاز والتمثيل بالجثة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مصالح ولاية أمن مراكش كانت قد عاينت، يوم 30 يونيو المنصرم، جثة فتاة تم العثور عليها داخل قناة لصرف المياه العادمة، وهي في بداية التحلل ومقيدة من اليدين والرجلين، وذلك قبل أن تسفر الأبحاث والخبرات الجينية عن تشخيص هوية الضحية، التي تبلغ من العمر 23 سنة وتعيش حالة التشرد.

وأضاف المصدر أن إجراءات البحث المتواصلة المنجزة في إطار هذه القضية مكنت من الاهتداء إلى المشتبه فيه، الذي تم توقيفه ووضعه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث التمهيدي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد الأسباب والخلفيات المحيطة بارتكاب هذه الجريمة الشنيعة التي هزت الرأي العام المراكشي.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *