مراكش تحتضن المناظرة الرابعة لجمعية مستعملي أنظمة المعلوميات ما بين 26 و28 أكتوبر المقبل

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .


تحتضن مدينة مراكش خلال الفترة الممتدة ما بين 26 و28 أكتوبر المقبل، المناظرة الرابعة لجمعية مستعملي أنظمة المعلوميات بالمغرب حول موضوع ” البيانات الضخمة في صلب التحول الرقمي“.
 
وتعكس هذه التظاهرة التي تشكل فرصة للنقاش والتبادل وتقاسم المعارف والالتقاء بين مهنيي أنظمة المعلوميات، إرادة جمعية مستعملي أنظمة المعلوميات بالمغرب في جعل هذه اللقاءات موعدا متميزا وأرضية تواكب تطور أنظمة المعلوميات بالمملكة.
 
ويتضمن برنامج هذه اللقاءات، حسب بلاغ للجمعية، ورشات وموائد مستديرة تتناول العديد من المواضيع التي تكتسي أهمية كبيرة.
 
ومن بين المواضيع المرتقب دراستها بشكل معمق ومستفيض من قبل مسؤولين في مجال المعلوميات ومدراء أنظمة المعلوميات وخبراء،البيانات الضخمة والاستراتيجيات الرقمية، وإدماج شبكات التواصل الاجتماعي ومحاربة الجريمة الالكترونية.
 
ويشكل برنامج النسخة الرابعة امتدادا للدورات السابقة التي أخذت
بعين الاعتبار التطورات التي تشهدها تقنيات المعلوميات والاتصال وآخر مؤشرات بالقطاع.
 
وسيعرف هذا اللقاء مشاركة العديد من المدراء العامين ومدراء أنظمة المعلوميات وخبراء ومقاولين في مجال تقنيات الاعلام والاتصال.
 
يذكر أن مناظرة جمعية مستخدمي أنظمة المعلوميات بالمغرب تعتبر لقاء وطنيا ينظم كل سنتين من أجل وضع حصيلة حول استخدام أنظمة المعلوميات بالمغرب والخروج بتوصيات من أجل تعزيز التنمية .
 
وتهدف جمعية مستخدمي أنظمة المعلوميات بالمغرب ، التي تأسست سنة 1993 وتعتبر مرجعا في مجالات أنظمة المعلوميات بالمغرب، إلى تشجيع استخدام هذه الأنظمة والمشاركة في النقاشات على المستوى الوطني وكذا الإصلاحات ذات الصلة بهذا الموضوع.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *