لجنة مختلطة تحل بزنقة البراعم بالمسيرة الأولى لافتحاص الرخص التجارية بعد الإحتجاجات الأخيرة للأهالي

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

بعد الوقفة الإحتجاجية التي التئم خلالها أهالي زنقة البراعم بالمسيرة الأولى بمراكش، وجاءت تعبيرا عن الإستياء الشديد لاحتلال الباعة المتجولين لذات الزنقة التي ظلت إلى عهد قريب بمبعدة عن فوضى وتمثلات العشوائية التي تضرب العديد من فضاءات وممرات وأزقة ذات الحي، ألتحقت الخميس 5 يوليوز الجاري بنفس الزنقة، لجنة مختلطة مكونة من مصالح مجلس مقاطعة المنارة الذي يقع تحت نفوذه حي المسيرة الأولى، والملحقة الإدارية/ الحي الحسني، والقوات المساعدة وأعوان السلطة، للوقوف عن كثب عن الخروقات للسوق التجارية بزنقة البراعم.

ووقفت اللجنة في إطار عملية افتحاص للرخص المدلى بها من لدن سلطة المنطقة التي تقع الزنقة تحت نفوذها، على إفراز محلات تزاول نشاطا تجاريا غير مرخص لها، وتنشط في مختلف السلع الإستهلاكية (دجاج- أسماك- خضر- مأكولات خفيفة…)، في ما تبينت ذات اللجنة بأن من مجموع المحلات التجارية المفتحصة، توجد 3 محلات فقط في وضعية سليمة.

وقد جاء حلول اللجنة المختلطة بزنقة البراعم، نزولا عند رغبة أهالي الزنقة الذين قدموا في شأن احتلال الزنقة من لدن الباعة المتجولين، وفتح محلات تجارية بالزنقة التي صممت على اعتبارها حيا سكنيا، وأن كل المتحرك به يعد مظهرا عشوائيا تحثم ضرورة التعايش بين الأهالي محاربته.

الصورة- رشيد الرزيقي

للنشر

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *