في أفق الدخول السياسي المقبل- التعديل الحكومي المرتقب يسحب جهاز كتاب الدولة بالتخلي والإنتفاء والتكليف الوزاري

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

عبد الرزاق أبوطاوس

في أفق التعديل الحكومي المرتقب إحداثه في التشكيلة الوزارية للحكومة التي يرأسها الدكتور سعد الدين العثماني، وتحصل في إطار الدعوة الملكية في خطاب ذكرى العرش 20، بتقديم مقترحات لإغناء وتجديد مناصب المسؤولية الحكومية والإدارية، بكفاءات وطنية عالية المستوى على أساس الكفاءة والاستحقاق، يتم الحديث بحسب ما تناقلته وسائل إعلام عن سحب “جهاز كتاب الدولة” من قائمة النسخة الثانية من حكومة سعد الدين العثماني، حيث سيتم الحذف بناءا على معايير التخلي، الإنتفاء، التكليف بمنصب وزاري.

وتحدث المصدر الإعلامي الذي أورد الخبر، أن التوجه الأكثر رواجا في هذا السياق السياسي، يهم في إطار التخلي، عن كل من كاتبة الدولة لدى وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة المكلفة بالإسكان (فاطنة لكحيل)، كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي (خالد الصمدي)، كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المكلف بالتكوين المهني (محمد الغراس)، كاتبة الدولة لدى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي المكلفة بالتجارة الخارجية (رقية الدرهم)، كاتبة الدولة لدى وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي المكلفة بالسياحة (لمياء بوطالب)، كاتب الدولة لدى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي المكلف بالاستثمار (عثمان الفردوس)، كاتبة للدولة لدى وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة مكلفة بالتنمية المستدامة (نزهة الوفي)، كاتب الدولة لدى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، المكلف بالتنمية القروية والمياه والغابات (حمو أوحلي)، كاتبة الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي (مونية بوستة).

ومضى نفس مصدر الخبر، كاشفا، بأن التخلي عن كتاب دولة ضمن حالة التنافي، يشمل كاتبة الدولة لدى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات المكلفة بالصيد البحري (مباركة بوعيدة) التي انتخبت مؤخرا على رأس مجلس جهة كلميم واد نون، في ما سيتم التخلي عن وزير الداخلية (عبد الوافي لفتيت) بالإعفاء باعتبار وضعه الصحي.

هذا، في ما أورد نفس مصدر الخبر، بأن التخلي عن منصب كاتب الدولة باعتماد (التكليف بحقيبة وزارية)، يهم كاتبة الدولة لدى وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي (جميلة المصلي)، كاتب الدولة لدى وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء المكلف بالنقل (محمد بوليف)، مفيدا نفس المصدر، بأن الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشئون العامة والحكامة (لحسن الداودي)، سيستمر في التشكيلة الحكومية للدكتور سعد الدين العثماني، رغم تقديم الأخير للإستقالة.

وأكد نفس مصدر الخبر، بأن رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، لم يدخل بعد في مشاورات بشأن التعديل الحكومي مع مكونات الأغلبية الحكومية، مرجعا عدم المباشرة للمشاورات إلى العطلة الصيفية، والتي قال بأن مكونات الأغلبية تستغل فترتها للمشاورات الداخلية المتعلقة بالتعديل الحكومي أو باللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، مضيفا القول، بأن زعماء الأغلبية سيجتمعون عقب عيد الأضحى، في اجتماع لتدارس مقترحات رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، للتوافق بشأنها قبل عرضها على جلالة الملك محمد السادس، الجمعة 2 أكتوبر القادم، حيث من المرتقب أن تعرف الحكومة الثانية للدكتور سعد الدين العثماني تغييرات كبيرة في الشخصيات الحكومية وعدد الحقائب.

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *