سلطات عمالة سطات تفرغ آخر مسكن عشوائي بحي المصلى بموجب حكم قضائي

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

الصورة- ميدي 1

أعلنت السلطات الإقليمية بمدينة سطات، أن إجراء إفراغ مسكن عشوائي، ظل الأخير بحي المصلى بنفس المدينة، جاء تنفيذا للحكم القضائي ملف عدد 186/6105/2015، وتم بموجبه إفراغ المسكن العشوائي وهدمه وفقا للضوابط القانونية.

و يتماشى هذا الاجراء، يقول مصدر الخبر عن بلاغ لعمالة إقليم سطات، “مع استراتيجية الدولة في محاربة البناء العشوائي مع تقديم بدائل للقاطنين عبر إيوائهم ب(حي السلام ) ،الذي يستجيب لجميع مواصفات السكن اللائق من خلال التجهيزات الاساسية التي يتوفر عليها والمساحات الخضراء و الفضاءات المختلفة”.

وأورد نفس مصدر الخبر، التوضيح عن نفس البلاغ،  بأن (السلطات الاقليمية قد انخرطت مع باقي الشركاء من منتخبين وفاعلين محليين وجهويين في إنجاز عدد من المشاريع النموذجية المندرجة في إطار برنامجي السكن الاجتماعي و”مدن بدون صفيح”، بهدف التخفيف من مظاهر التهميش والهشاشة الاجتماعية وتوفير سكن لائق في متناول الفئات المعوزة وذات الدخل المحدود، و القضاء تدريجيا على السكن غير اللائق، وتطوير الفضاءات الحضرية بمدينة سطات لتحسين مشهدها الحضري، وتأهيل مدن الإقليم، والنهوض بتنافسية المدينة على المستويين المحلي والجهوي).

و ذكر نفس المصدر عن نفس البلاغ، أنه “رغم الإكراهات العديدة التي تواجه عمل الفاعلين المحليين بالإقليم، خاصة ما يتعلق بتعبئة العقار والتحولات الكبرى التي همت بنية النسيج السوسيو- اقتصادي بمدينة سطات والمدن الأخرى بالإقليم، فقد توجت هذه المجهودات بإعلان كل من مدينة سطات سنة 2017 ومدينة البروج سنة 2018  مدينتين بدون صفيح”.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *