رونار سيقود المنتخب الى نهاية 2022 والهدف الفوز بكأس “الكاف” 2019

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

أكد فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ، الذي حل اليوم الثلاثاء 24 يوليوز الجاري، ضيفا على ملتقى وكالة المغرب العربي للأنباء، أن الناخب الوطني هيرفي رونار مستمر في تدبير شؤون الفريق الوطني إلى غاية2022 ،تاريخ نهاية العقد الذي يجمعه بالجامعة.

 

وأوضح لقجع على أنه اجتمع في اليومين الماضيين مع رونار، مؤكدا على ثقته في المدرب الفرنسي لخوض المنافسات المقبلة للمنتخب، مضيفا طيبقى أهمها في المستقبل القريب كأس أمم افريقيا 2019″.

 

وأضاف لقجع على أنه في اجتماعه برونار أكد على أن الرهان القادم هو الفوز بكأس افريقيا 2019، وذلك في ظل التجربة التي راكمها لاعبو المنتخب بالمونديال.

 

وأثارت مسألة رحيل الناخب الوطني جدلا كبيرا ، خصوصا بعد تداول أنباء عن تلقيه لعروض من منتخبات عربية وافريقية، بعد المونديال.

 

وبخصوص مشاركة المنتخب المغربي في المونديال قال لقجع، إنه “كان بإمكان المنتخب الوطني تحقيق نتائج أفضل في مونديال روسيا لكن ذلك لم يتحقق بسبب ابتعاد الفريق الوطني كمؤسسة عن تظاهرة كأس العالم وظلم التحكيم واختياراتنا في المباراة الأولى والتي أثرت على معنويات اللاعبين”.

 

وفي ذات السياق، اعتبر لقجع  أنه “لا يمكن استعمال تقنية (VAR) في كأس العالم قصد تجريبها”.

 

وأضاف لقجع “أن طموح الجماهير المغربية التي أبانت عن مساندة حضارية للمنتخب الوطني في مونديال روسيا يتطلب منا بذل كل الجهود حتى نكون في مستوى تطلعاتها خلال المواعيد الكروية المقبلة

للنشر

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *