جرسيف..التحقيق في أسباب وفاة الطفل الراعي بجماعة أولاد بوريمة

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

أمرت النيابة العامة بالتحقيق في ظروف وأسباب وفاة طفل كان يرعى غنم كساب بدوار أولاد محند بجماعة أولاد بوريمة بجرسيف. وكلفت الطبيب الشرعي بتشريح جثته بعد نقلها لمستودع الأموات بعد العثور عليها معلقة بحبل في جدع شجرة.

وتكلفت الضابطة القضائية للدرك بجرسيف بالتحقيق في الوفاة واستمعت إلى الكساب المشتبه فيه بقتل الضحية قبل محاولة تضليل العدالة بافتعال أمر انتحاره، ووضعته رهن الحراسة النظرية في انتظار ظهور نتائج التشريح الطبي والأبحاث والتحريات التي باشرتها.

وسلمت أمس الإثنين جثمان الهالك الذي لم يكمل ربيعه الثاني عشر بعد، إلى عائلته بمنطقة تالسينت بإقليم فݣيݣ، لدفنها بعدما شرحت بناء على أوامر الوكيل العام، للتثبت من السبب الرئيسي للوفاة وما إذا الضحية انتحر أو ضحية فعل جرمي.

وأثارت وفاة الراعي الصغير ردود فعل غاضبة من طرف فعاليات محلية طالبت بالتحقيق في ظروفها وترتيب الجزاءات القانونية، خاصة أمام تداول معلومات عن أن الكساب عنف الضحية بعدما وجده نائما من شدة الحر والتعب والصيام، وتسرب قطيع الغنم لحقل فلاحي مجاور.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *