تارودانت: واحد الداه الواد وواحد دا البلاد !!!

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

تارودانت / عبد السلام عطية  22:13:08

عــــرت الفيضانات والسيول التي شهدتها مناطق بنواحي تارودانت عشية يومه الأربعاء 28 غشت الجاري عن سوء البنية التحتية لهذه المناطق وهزالتها، حيث تعرض أحد ملاعب القرب المشيد على جانب أحد أودية دوار تزيرت جماعة إمي نتيارت قيادة أضار قبيلة إداونيضيف حيث كانت تجرى مقابلة نهائية في دوري ضم عددا من فرق المنطقة وكان النهائي بين فريق دوار تزيرت وفريق دوار تامجوط، انتهى بالسيول التي أحاطت بجوانب الملعب وأنهت المباراة بمقتل سبعة ضحايا وفقدان واحد وإنقاذ عدد آخر، كان المشهد الذي تداولته مواقع التواصل الاجتماعي مؤلما حيث مرت سيناريوهات الموت أمام الحضور وأمام المشاهدين الذين تابعوا ما يسمى “السيلفي” وأصوات الأمهات والنساء يتعالين صراخا وعويلا على أبنائهن الذين التهمتهم أمواج السيول المتلاطمة.
كما جرفت هذه السيول شاحنة بمركز إغرم وألحقت خسائر مادية بالمنطقة فانقطعت الطرق خصوصا تلك الرابطة بين تارودانت ومدينة إيغرم وكذلك الرابطة بين طاطا وإيغرم، علما أن هذه المنطقة الأكثر تضررا من الفيضانات والأكثر افتقارا إلى البنية التحتية والأكثر معاناة من التهميش والإقصاء والحيف، ما دفع شباب هذه المنطقة إلى الانخراط في نضالات سياسية ومسيرات شهدتها مدن الدار البيضاء والرباط وأكادير احتجاجا على ما يستنزف من معادن واستيلاء على الأراضي من قبل وزارة المياه والغابات، وهذا غيض من فيض.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *