تأجيل محاكمة عمدة مراكش السابق ونائبه إلى 13 أكتوبر القادم

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

أجلت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش، اليوم الأربعاء، قضية متابعة رئيس المجلس الجماعي محمد العربي بلقايد ونائبه الأول يونس بنسليمان، إلى 13 أكتوبر القادم.

وقررت استئنافية مراكش، تأجيل ملف بلقايد ونائبه المتابعان على خلفية صفقات مؤتمر المناخ “كوب22″، من أجل استدعاء الجماعة والوكيل القضائي بعد غياب المتابعين لأسباب صحية، حسب الدفاع.

وأحال قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بمراكش، بداية شهر مارس الماضي، قضية عمدة المدينة والنائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، العربي بلقايد، ونائبه الأول، البرلماني السابق عن “البيجيدي”، يونس بنسليمان، بعد قرار متابعتها في حالة سراح بتهمة تبديد أموال عمومية في الصفقات التفاوضية لكوب22 التي كلفت أزيد من 28 مليار سنتيم.

وتفجرت قضية عمدة مراكش ونائبه، إثر شكاية قدمها، المجلس الوطني للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب، للوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بمراكش، بتاريخ 17 فبراير من سنة 2017، من أجل إجراء بحث قضائي في حوالي خمسين صفقة تفاوضية أشرف عليها يونس بنسليمان النائب الأول للعمدة، وأشر عليها بالموافقة محمد العربي بلقايد، رئيس المجلس الجماعي لمراكش، بصفته آمرا بالصرف.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *