انهيار السياحة قد يكلف الاقتصاد العالمي أكثر من أربعة آلاف مليار دولار

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

أكد مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (اونكتاد) في تقرير الأربعاء أن انهيار السياحة الدولية بسبب وباء كوفيد-19 قد يؤدي إلى خسارة الاقتصاد العالمي أكثر من أربعة تريليونات دولار خلال عامي 2020 و2021.

وقال التقرير الذي قدمته هذه الوكالة بالاشتراك مع منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة أيضا “على المستوى العالمي، أدت ضربة كوفيد-19 للسياحة الدولية إلى خسارة في إجمالي الناتج المحلي تتجاوز الأربعة آلاف مليار دولار لعامي 2020 و2021 فقط”.

ومنيت السياحة الدولية والقطاعات المرتبطة بها بخسائر تقدر بنحو 2,4 تريليون دولار في 2020 بسبب الآثار المباشرة وغير المباشرة للانخفاض الحاد في عدد السياح الدوليين.

وقال التقرير إن خسارة بالقيمة نفسها يمكن أن تسجل هذا العام، مشيرا إلى أن انتعاش السياحة سيكون مرتبطا إلى حد كبير بالتوزيع المكثف للقاحات المضادة لكوفيد-19 في العالم.

وقالت إيزابيل دورانت الأمينة العامة لأونكتاد إن “العالم يحتاج إلى جهود عالمية للتطعيم تسمح بحماية العاملين وتخفيف الأضرار الاجتماعية، واتخاذ قرارات استراتيجية تتعلق بالسياحة مع أخذ التغييرات الهيكلية المحتملة في الاعتبار”.

ولأن معدلات التطعيم غير متساوية إذ تم تلقيح أقل من واحد بالمئة من السكان في بعض البلدان وأكثر من ستين بالمئة في دول أخرى، يشير التقرير إلى أن الخسائر السياحية أكبر في البلدان النامية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *