الوكيل العام باستئنافية الرباط يكشف عن أسباب اعتقال “أمال الهواري”

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

كشف بلاغ الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط  اليوم 07 يونيو، أن وضع  “آمال الهواري” المصرحة في ملف “توفيق بوعشرين” تحت تدابير الحراسة النظرية كان بسبب اختبائها بالصندوق الخلفي لسيارة مركونة بمرآب منزل عضو في هيئة الدفاع عن “توفيق بوعشرين”، والتي هي في ملكية شاهدة أخرى مطلوب إحضارها بدورها في نفس القضية.

وأضاف نفس البلاغ ، أنه اعتبارا لهذه الوقائع تشكل أفعلا مخالفة للقانون، فقد تم الأمر بفتح بحث حول ظروف النازلة مع كل من له علاقة بالموضوع، وتبعا لذلك فقد تم وضع المعنية بالأمر رهن الحراسة النظرية لضرورة البحث وفقا للقانون، وستم اتخاذ الإجراء القانوني المناسب في النازلة حالما تنتهي إجراءات البحث الجاري.

وذكر البلاغ أنه استنادا لمعلومات تفيد بتواجد إحدى الشاهدات بأحد المنازل، انتقلت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالرباط، يوم أمس 06 يونيو الجاري، إلى المنزل المذكور بناء على تعليمات النيابة العامة، حيث تبين أنه في ملكية أحد أعضاء هيئة الدفاع عن “توفيق بوعشرين” ، وتم العثور على الشاهدة بالصندوق الخلفي لسيارة مركونة بمرآب المنزل.

هذا، وكشفت مصادر إعلامية أن “آمال هواري”  دخلت في إضراب عن الطعام احتجاجا على وضعها تحت تدابير “الحراسة النظرية” .

للنشر

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *