الملك يؤجل زيارته للدار البيضاء بسبب المشاريع المتعثرة ومسؤولوها يتحسسون رؤوسهم

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

يسابق المسؤولون في الدار البيضاء الزمن للقيام بالترتيبات اللازمة وتسريع الأشغال ببعض الأوراش المتعلقة بتهيئة الطرق والشوارع، استعدادا لاستقبال الملك في زيارة يرتقب أن يقوم بها إلى مدينة الدار البيضاء قادما إليها من مدينة فاس.

وأضافت “المساء” أنه كان من المرتقب أن تكون الزيارة الملكية للبيضاء خلال بداية رمضان، غير أنه جرى تأجيلها بسبب المشاريع المتعثرة والحديث عن تغييرات ستشمل مسؤولين كبار بولاية الجهة.

وجرى عقد اجتماعات ماراثونية، تحتضنها ولاية أمن البيضاء، ويرأسها الوالي، لتتبع العمل الأمني في مختلف المصالح، والإعداد للزيارة الملكية.

ويحرص المسؤولون بالبيضاء خلال الأيام الجارية على تتبع الأشغال التي أعطى انطلاقتها الملك محمد السادس، بعد “البلوكاج” الذي شهده عدد من المشاريع والذي تسبب منذ بداية رمضان في عرقلة كبيرة للسير.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *