الحكومة الإسبانية تقتتنع باستحالة تراجع إدارة “بايدن” عن قرار الإعتراف بمغربية الصحراء

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

من الظاهر أن الحكومة الإسبانية، بدأت تقتنع بعدم اعتزام الرئيس الأمريكي الجديد، جو بايدن، التراجع عن قرار الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء، الذي وقعه دونالد ترامب.

وافادت صحيفة “إلموندو” الإسبانية، أن الحكومة الإسبانية بدأت تقتنع بفرضية إبقاء الرئيس الأمريكي، جو بايدن، على قرار الاعتراف بمغربية الصحراء الذي وقعته إدارة ترامب دون أي تغيير.

وأضافت الصحيفة الواسعة الإنتشار في إسبانيا في تقرير يحمل عنوان “إسبانيا تخشى أن جو بايدن لن يغير موقفه من قضية الصحراء المغربية”، أن هناك انطباع يسري بين أعضاء الحكومة الإسبانية، بأن القرار الذي اتخذته الولايات المتحدة الأمريكية بشأن الاعتراف بمغربية الصحراء، لم يكن قرار ترامب وإنما قرار دولة، وبالتالي احتمال تغييره صعبة.

وفي سياق متصل، أشارت منابر إعلامية أن إدارة جو بادين يصعب عليها التراجع على القرار الأمريكي، خاصة أن بنود الاتفاق الموقع بين إسرائيل والمغرب، يتضمن الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء، وبالتالي فإن أي تغيير في بنود الاتفاقية، قد يؤدي إلى نسف اتفاق السلام بين البلدين

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *