اعتماد نظام “البكالوريوس” في 12 جامعة مغربية بشكل تجريبي السنة القادمة

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

ادريس أوعويشة، الوزير المنتدب المكلف بالتعليم العالي و البحث العلمي

قال  الوزير المنتدب المكلف بالتعليم العالي،ادريس أوعويشة، إن تنزيل نظام البكالوريوس في السنة القادمة سيكون تجريبيا وتدريجيا، وعلى أساس تطوعي بالنسبة للجامعات ذات الاستقطاب المفتوح التي تستقطب 80 في المائة من الطلبة، وتتخبط في عدة مشاكل على رأسها الهدر الجامعي.

 

وأشار في الاجتماع الذي عقدته لجنة التعليم والثقافة الاتصال، بمجلس النواب، اليوم الثلاثاء، أن خمس جامعات تطوعت لتنزيل وتجريب هذا النظام، واليوم انضافت لها سبع جامعات، بمعنى أن 12 جامعة ستعتمد نظام البكالوريوس في بعض المسالك.

 

وأبرز أن هذه العملية ستتم بطريقة تشاركية، ينظر خلالها لكل الأمور القابلة للتحسين ولكل مكامن الخلل، ويتم توفير كل الشروط اللازمة على أساس أنه في الموسم الجامعي لسنة 2022/2023 سيتم تعميم هذا النظام.

 

وأوضح أنه سيتم التركيز على الكليات ذات الاستقطاب المفتوح وفي بعض المسالك المحددة، مشيرا أنه تم التركيز على هذه الكليات لأن 50 في المائة من طلبتها يخرجون بأيديهم فارغة منها ولا يحصلون على أي شهادة أو دبلوم.

 

ولفت إلى أن 13 في المائة من الطلبة فقط في المؤسسات الجامعية ذات الاستقطاب المفتوح، من ينهون الإجازة ويحصلون على شواهد.

 

وأكد أن الاستطلاعات مع المشغلين تظهر أن هناك نقصا معرفيا في اللغات والتواصل عند الطلبة، مبرزا أن نظام البكالوريوس يتوفر على مواد تؤهل الطلبة في هذه الجوانب.

 

وشدد أوعيشة على أن الوزارة استثمرت كثيرا في السنوات الأخيرة في البحث العلمي، مؤكدا أن نتائجه ستظهر مستقبلا، حيث تم تمويل 509 مشروعا داخل الجامعات.

 

وذكر أن تصنيف الجامعات المغربية تحسن في السنوات الأخيرة، ففي سنة 2016 صنفت جامعة مغربية واحدة في تصنيف شنغهاي لأفضل ألف جامعة في العالم، وفي سنة 2020 صنفت خمس جامعات مغربي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *