استئنافية البيضاء ترفض محاكمة الصحافي عمر الراضي في حالة سراح

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

رفضت محكمة الاستئناف الابتدائية, بالدار البيضاء، اليوم الخميس، تمتيع الصحافي عمر الراضي بالسراح المؤقت، بعد مرور أزيد من 250 يوما على وجوده رهن الاعتقال.

 

ويأتي رفض محكمة الاستئناف للطلب الذي تقدمت به هيئة دفاع الراضي، بعد يومين من انطلاق محاكمته وتأجيلها إلى غاية 27 أبريل الجاري.

 

ويتابع الراضي في قضيتين، الأولى تتعلق “بالمس بسلامة الدولة”، والثانية بالاغتصاب، فيما تابعت النيابة العامة الصحفي عماد استيتو الذي يعد الشاهد الوحيد في القضية الثانية بتهمة “المشاركة في الاغتصاب”.

 

وفي ذات الصدد، أشار ميلود قنديل محامي الصحافيين عمر الراضي وسليمان الريسوني إلى أن الحالة الصحية للراضي مقلقة، في حين أكد دخول الريسوني في إضراب مفتوح عن الطعام.

 

ويأتي رفض المحكمة تمتيع الصحافي عمر الراضي بالسراح المؤقت، رغم تزايد المطالب من المنظمات والهيئات الوطنية والدولية المطالبة بوقف اعتقاله ومتابعته في حالة سراح، احتراما لقرينة البراءة، مع توفير كل شروط المحاكمة العادلة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *