استئنافية البيضاء تخفض العقوبة الحبسية ل “مي نعيمة”

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

قررت الغرفة الجنحية الاستئنافية لدى محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، اليوم الأربعاء، تخفيض الحكم الابتدائي الصادر في حق صاحبة قناة على موقع “يوتيوب” المدعوة بـ “مي نعيمة البدوية”.

وهكذا خفضت الغرفة المذكورة الحكم الابتدائي القاضي بإدانتها بالحبس النافذ لمدة سنة، إلى ثلاثة أشهر حبسا نافذا.
وحسب الحكم الحديد لمحكمة الإستئناف باليضاء، فإن المتهمة ستعانق الحرية بعد 20 يوما، حيث ستنتهي مدة العقوبة المدانة بها يوم 16 يونيو المقبل، بعدما قضت من فترة العقوبة الجديدة شهرين وعشرة ايام.
يذكر أن الغرفة الجنحية لدى المحكمة الابتدائية الزجرية عين السبع بالدارالبيضاء، كانت أصدرت في 17 أبريل المنصرم، حكما بإدانة “مي نعيمة” بسنة حبسا نافذا، وذلك على خلفية متابعتها من أجل تهمة “نشر محتويات زائفة بواسطة الأنظمة المعلوماتية، والامتناع عن تنفيذ أشغال أمرت بها السلطة العامة”.
يذكر أن عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، كانت أوقفت صاحبة قناة “مي نعيمة”، البالغة من العمر 48 سنة، في 19 مارس المنصرم، بعدما نشرت شريط فيديو على منصات التواصل الاجتماعي، تنفي فيه وجود وباء كورونا المستجد (كوفيد-19) وأنها ستواصل الخروج والحركة بشكل عادي.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *