اتهام علامة تجارية خاصة بحفاضات الأطفال بممارسة الميز العنصري

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

أثارت وصلة اشهارية خاصة بنوع من الحفاضات جدلا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي، إثر اعتماده على أطفال لتصوير فقرات الوصلة التي جمعت بين مختلف ألوان بشرة الأطفال.

وتعرض الوصلة وقت الذروة على شاشة القنوات المغربية، حيث يوثق لعملية التمييز العنصري من خلال استقطاب أطفال للعب كرة القدم، إلا أن أصحاب البشرة البيضاء يفوزون بالمباراة بينما يسقط الطفل أسمر البشرة ويبدأ بالبكاء.

ورأى عدد من رواض الشبكة العنكبوتية أن الإعلان “يكرس الحكرة والعنصرية من حيث لقطاته التي أظهرت سقوط الطفل الأسمر دون غيره كونه يرتدي حفاضات ثانية غير تلك التي يتم الترويج لها”. 

وطالب المغردين بإيقاف ذلك الإعلان، معتبرين أنه “لا يمثل الإنسانية، ويشجع على ترسيخ العنصرية اتجاه ذوي البشرة السمراء”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *