أخر الأخبار

إهمال سيدة حامل يتسبب في متابعة العثماني

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

ادى اهمال مواطنة مغربية حامل وهي على وشك وضع جنينها، إلى رفعها لدعوى قضائية ضد الدولة المغربية، في شخص رئيس الحكومة، ووزير الصحة، والمندوب الاقليمي للصحة بمدينة بنسليمان قصد التعويض عن الخطأ المرفقي المقترف في حقها والذي هدد حياتها وحياة جنينها.

ووفقا للمقال الإفتتاحي للدعوى القضائية الذي تقدم به محمد الشمسي المحامي بهيئة الدارالبيضاء، صباح اليوم الاربعاء 13 مارس 2019، فإن المواطنة (حكيمة،و) “دخلت المستشفى الاقليمي ببنسليمان للولادة ليلة السبت 9 مارس 2019، وتم استقبالها وإشعارها بقرب ولادتها، فإذا بإدارة المستشفى تقرر ايفادها الى مستشفى بالرباط ، بدون مبرر وبدون مرافق طبي، وعلى متن سيارة اسعاف غير مجهزة بالنظر للحالة المرضية للضحية، والتي تستدعي تدخلا طبيا عاجلا”.

وحسب ذات المصدر فان المعنية بالأمر وضعت مولودها في سيارة الاسعاف، تحت جنح الظلام (الساعة التاسعة ليلا)، وتحت رحمة البرد القارس، على بعد 4 كيلومترات من المستشفى الاقليمي ببنسليمان، معتبرا أن “ماتعرضت له المرأة الحاملة من إهمال وتقصير، وعدم تقديم المساعدة لشخص في خطر”.

وطالب دفاع المواطنة المعنية بتفعيل ربط المسؤولية بالمحاسبة، ومساءلة القائمين على الشأن  العام وفي مقدمتهم رئيس الحكومة، ووزير الصحة، إلى جانب المدير الإقليمي لوزارة الصحة بمدينة بنسليمان، حسب ما ورد في المقال االافتتاحي للدعوى.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *