إدارة مؤسسة طه حسين تتبرأ من واقعة الإفطار العلني لمجموعة من المراهقين

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

نفت إدارة مؤسسة طه حسين الاعدادية بمراكش صلة المؤسسة بواقعة الافطار العلني لمراهقين، والتي اثارت استياء المغاربة الاسبوع الماضي.

واكدت المؤسسة في بيان توضيحي لها، ان اعدادية طه حسين تم اقحامها في موضوع الفيديو المنتشر للواقعة مع العلم ان المتورطين اغلبهم لا علاقة لهم بالمؤسسة، مؤكدة في هذا الاطار أن تصوير الفيديو وحادث الإفطار، وقع على بعد مئات الأمتار من المؤسسة، أي في الشارع العام وهو ما يوثقه الفيديو نفسه وفق تعبير البيان.

ونفى المصدر ذاته، ان تكون اعدادية طه حسين قد شهدت مؤخرا انفلاتات مشابهة، مؤكدا ان مفهوم الانفلات مفهوم امني والمؤسسة تربوية وتعتمد اساليب التوعية والتحسيس و الإدماج عبر أساليب ومقاربات تربوية وبيداغوجية وتفعيل اندية الحياة المدرسيةوهذا يحتاج الى تغطية لمئات الانشطة وعشرات الأندية النوعية و المشاريع التربوية والمشاركات الجهوية و الوطنية، والشراكات مع مختلف الفاعلين، والتي تشهدها المؤسسة في السنوات الاخيرة.

وفي ما يخص الفيديو الذي يوثق لشباب يحملون السيوف بعيدا عن المؤسسة، والذي تمت الاشارة اليه في سياق الحديث عن واقعة الافطار، اكدت المؤسسة أنه حدث لا علاقة له مع اعدادية طه حسين لا من قريب ولا من بعيد، ولا حتى مع حي المسيرة 2، والتحقيقات اكدت ذلك بالملموس، وفق تعبير البيان الذي لم يفته التنويه بالمجهود الجبار الذي تبذله السلطات المحلية والامنية، وتدخلاتها التستعجالية لاستثباب الأمن، في حي سكني صعب من قبيل حي المسيرة 2.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *