أعضاء المجلس الاداري للتعاضدية العامة للتربية الوطنية بجهة “مراكش – اسفي” يثمنون قرار توقيف كاتبهم الجهوي

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

ثمن أعضاء المجلس الاداري للتعاضدية العامة للتربية الوطنية بجهة “مراكش – اسفي” قرار رئيس مجلسها الإداري و القاضي بإعفاء  كاتب الفرع الجهوي بمراكش من مهامه، و إحالة ملفه على المجلس الاداري للتعاضدية للبت فيه.

 

وحسب بلاغ  لذات التعاضدية توصلت “الملاحظ جورنال” بنسخة منه، استنكر من خلاله  أعضاء المجلس الاداري للتعاضدية العامة للتربية الوطنية بجهة مراكش – أسفي الممارسات الفردية  لكاتب فرعها بمراكش و التي تتناقض و أحكام النظم الأساسية للتعاضدية ومنظور القانون الذي يضبط العلاقة بين المؤسسة والأجهزة المسيرة لها و  المتنافية مع أخلاقيات العمل التعاضدي عامة وللمؤسسات بصفة خاصة.

 

و أضاف ذات البلاغ، أن أعضاء التعاضدية  عينهم، يستغربون من جراء كل الإدعاءات الساعية الى نسف كل الجهود المبذولة من طرف رئيس التعاضدية  وكذا أجهزتها المسيرة، و المتجلية في ترسيخ التوجهات الاستراتيجية والتي تضع مصحلة التعاضدية فوق كل اعتبار.

 

و اختثم البلاغ ، بدعوة  رئيس التعاضدية الي تشكيل لجنة  للوقوف على حيثيات ملف  الكاتب الجهوي الموقوف و ترثيب الجزاءات للحد من عدم تكرار مثل هذه السلوكات اللامسؤولة، واتخاد جميع الاجراءات القانونية  اللازمة بما فيها القضائية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *