أردوغان : الشعب كلفني بمهمة رئاسة الجمهورية

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

 

أكدت نتائج غير رسمية فوز الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في الانتخابات الرئاسية المبكرة التي شهدتها تركيا، في حين تصدر “تحالف الشعب”، الذي يقوده حزب “العدالة والتنمية”، بالتعاون مع “الحركة القومية” الانتخابات البرلمانية، التي جرت بالتزامن.

 

وفي أول تصريح له قال أردوغان: “اتضحت النتائج غير الرسمية للانتخابات وبناءً على ذلك كلفني شعبنا بمهمة رئاسة الجمهورية”.

 

وأضاف أردوغان، خلال مؤتمر صحفي باسطنبول، قائلا: “إن جميع الطاقات ستستنقر للصعود بتركيا إلى مصاف الدول العشرة الأكبر في العالم”.

 

وأكد أردوغان “لن نرتاح حتى نحقق هذا الهدف”، متعهدا بتعزيز الديمقراطية والازدهار في البلاد.

 

وأضاف: ” تركيا قدمت درسا في الديمقراطية للعالم بأسره عبر نسبة مشاركة بالانتخابات قاربت 90%”، متمنيا أن أن تكون انتخابات 24 يونيو “فاتحة خيرٍ على بلادنا وشعبنا”.

 

من جهته، قال حزب الشعب الجمهوري إن الانتخابات تتجه لجولة ثانية، مؤكدا أنه من السابق لأوانه إعلان فوز أردوغان.

 

وحسب وكالة “الأناضول” فقد بدأت التهاني تتوالي على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من عدد من الزعماء العالم بمناسبة نتائج الانتخابات التي تظهر نجاحه بفترة جديدة بعد فرز غالبية الأصوات.

 

وكانت النتائج الأولية قد أظهرت تقدّم أردوغان بحصوله على ما نسبته 52.8% من الأصوات، بعد فرز أكثر من 95% من الصناديق، في حين حصل منافسه، مرشّح حزب الشعب الجمهوري، محرم إنجه، على 30.7% من الأصوات، حتى الساعة 10:24 مساء وفقا للتوقيت المحلي، بحسب ما أوردته قناة “تي آر تي” التركية.

 

وفيما يخص الانتخابات البرلمانية، فقد أظهرت نتائج فرز 94.5% من الأصوات فوز “تحالف الشعب” بنسبة 53.8%، بينما حصل حزب “العدالة والتنمية” وحده (جزء من التحالف)، على 42.6%، وحصد “تحالف الأمة” 34.1%، بينما كانت نسبة أصوات حزب الشعب الجمهوري 22.6%، يليه حزب الحركة القومية بنسبة 11.2%، ثم “الحزب الشعبوي

الديموقراطي” بنسبة 11.66%. من جهتها بدأت الجماهير في النزول إلى شوارع أنقرة، عقب فرز صناديق الاقتراع في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، وتوالي النتائج الأولية التي أظهرت فوز أردوغان بمنصب رئيس الجمهورية لولاية ثانية.

وحمل المواطنون الذين شكلوا مواكب بسيارتهم، أعلام تركيا ورايات حزب العدالة والتنمية.

 

كما رفع مواطنون شعارات “رابعة” و “الذئب الرمادي” (رمز القوميين الأتراك)، ورددوا هتافات مؤيدة لأردوغان.

 

ووفقا لـ “الاناضول” تتواصل الاحتفالات في عدد من لأماكن التي احتشدت الجماهير حولها، كالمقر العام لحزب العدالة والتنمية، والمجمع الرئاسي بالعاصمة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *